كيف حمى النبي التوحيد مع الدليل

كيف حمى النبي التوحيد مع الدليل

كيف حمى النبي التوحيد مع الدليل،  يضم التوحيد في الإسلام  أن لا إله إلا الله لا يوجد إله آخر فالله هو الواحد الأحد لا يوجد له ند ولا شريك له ولا يوجد شبه بينه وبين خلقه، حر التصرف، لا يخرج عن إرادتك أحد ولا يرد له أمر فقد حمى النبي صلى الله عليه وسلم التوحيد وسوف نتحدث اليوم عن كيف حمى النبي التوحيد مع الدليل.

كيف حمى النبي التوحيد مع الدليل

قد حمي النبي صلى الله عليه وسلم التوحد وأيضاً سد الطرق التي تؤدي إلى الشرك بالعديد من الوسائل هي:

  • نهى رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم عن القيام بالبناء على القبور أو اتخاذها عيدا أو مسجد.
  • ونهى أيضاً عن فعل تجصيص القبور.
  • وقام الرسول صلى الله عليه وسلم بنهي الصلاة عند القبر سواء كان يوجد بها مسجد أو لا.
  • نهى عن الدعاء لغير الله تعالى.
  • منع سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم من فعل التبرك من كلاً من الأشخاص أو الأشجار أو الأحجار.
  • ونهى عن الحلفان بغير الله.
  • نهى عن الغلو أثناء مدحه بما يفضي بعبادته.

شاهد أيضًاما الوحده المستخدمه لقياس المسافات بين النجوم والمجرات في الفضاء

ما الدليل على حماية النبي للتوحيد؟

وتكلمتاً الإجابة عن سؤال كيف حمى النبي التوحيد مع الدليل سوف نقوم بذكر الدليل، قد نهى رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم عن كافة الوسائل التي تؤدي إلى الشرك سواء بالقول أو الفعل وذلك لحماية التوحيد:

  • قد نهى عن الوفاء بالنذر والقيام بالذبح في مكان لا يذبح به لله أو مكان يقام به أعياد الجاهلية والدليل على ذلك قوله: (نذر رجل أن ينحر إبلاً ببوانة فسأل النبي صلى الله عليه وسلم فقال: هل كان فيه وثن من أوثان الجاهلية يعبد؟ قالوا: لا، قال: فهل كان فيه عيد من أعيادهم. قالوا: لا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أوف بنذرك، فإنه لا وفاء لنذر في معصية الله ولا فيما لا يملك ابن آدم).
  • نهى عن الدعاء لغير الله فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم “إذا سأَلتَ فاسألِ اللَّهَ، وإذا استعَنتَ فاستَعِن باللَّه).
  • والدليل عن نهى الرسول عن الحلفان بغير الله هو قوله” (من حلفَ بغيرِ اللَّه فقد أشرَك.

هنا نكون قد وصلنا عزيز القارئ إلى نهاية مقالنا والتي تحدثنا من خلاله ووضحنا عن كيف حمى النبي التوحيد مع الدليل، ونتمنى أن تنال مقالنا إعجابكم جميعاً.

152 مشاهدة